عن النوادي

تعدّ الأندية الطلابية ملتقى مهماً لاكتشاف وتطوير وتنمية المواهب، وتلعب دوراً هاماً في بناء خبرة تعليمية وحياتية لدى الطلاب، وتتيح لهم الفرصة لممارسة أنشطة غير أكاديمية، كما تساعد على صقل بعض المهارات بطريقة عملية مثل التواصل والعمل الجماعي والقيادة بحيث يتم من خلاله اكتشاف واستثمار المواهب والطاقات.

أهداف النوادي الطلابية

  • اكتشاف المواهب والقدرات والمهارات لدى الطلاب وصقلها وتطويرها وتنميتها
  • تعويد الطالب على تحمّل المسؤولية والبذل والعطاء
  • غرس روح التعاون والشعور بالآخر
  • الإسهام في إعداد الطالب الجامعي وتوجيهه لتحقيق الشخصية المتوازنة.

يسعى نادي الخدمة الاجتماعية إلى:

  • تعزيز اتجاهات الطلاب للعمل التطوعي وخدمة المجتمع
  • اكتساب الطلاب مهارات التواصل
  • تعزيز مفهوم المسؤولية والاعتماد على النفس
  • بث روح الحماس لدى المشاركين وتشجيعهم لتحقيق الأفضل
  • تعزيز مبدأ التكافل الاجتماعي
  • ارتفاع مستوى المهارات القيادية
  • تنمية روح العمل الجماعي والتطوع والعطاء
  • تنمية روح التعاون مع الآخرين والعمل بروح الفريق.

يسعى النادي الرياضي إلى:

  • العمل على تشجيع الشباب لممارسة الرياضة لتنمية قدراتهم البدنية والذهنية
  • مساعدة الطلاب إلى تفريغ طاقاتهم بشكل هادف وبنّاء.
  • توجيه الطلاب لاستغلال أوقات فراغهم في ألعاب مفيدة تساعدهم على بناء أجسادهم
  • العمل بروح الفريق
  • المساهمة في التخلص من التوتر النفسي وتفريغ الانفعالات
  • نشر الوعي الرياضي الهادف إلى ممارسة الرياضة لكسب اللياقة البدنية والنشاط الدائم وتقوية الجسم.

يسعى نادي الموسيقى إلى:

  • الكشف عن المواهب الموسيقية لدى الطلاب وصقلها
  • غرس عادات سلوكيه سليمه للاستماع
  • إكساب الطلاب المهارات الأولية في قراءة اللغة الموسيقية
  • تنمية قدرة الطلاب على الإبداع والابتكار

يسعى نادي الأشغال اليدوية إلى:

  • تنمية الطالب جسمياً وعقلياً وخلقياً ونفسياً واجتماعياً
  • تعزيز ثقة الطالب بنفسه وإحساسه بأنّه قادر على إنجاز شيء يفيده ويفيد مجتمعه
  • تزيد القدرة على التركيز وترفع من القدرات
  • مساعدته على استخراج العديد من الأفكار الإبداعية وعلى ابتكار أشياء جديدة وطرق متعددة